القناع

علي الشويلي

ربما أصابني الصدأ
دعي يدك في جيبك فقط
لم تعد شفتي صالحة للعناق
لن استنكر وجوده
القناع يخفي الوجه ولكنه يحرر الروح
النظرة الثانية هي المعنى
بصماتك على خدي لن تخلق حرباً
لقد رأيت كثيرين يدخرون الماء
فقط
لبيعه عن اشتعال العطش
أنه خطأي
كلما تصرفت بجنون كان الهواء منطقياً
وحين ينتابني العقل
يكون الجميع قد جنّوا
لقد رأيت كثيرين يرسمون المفاتيح على قيودهم
وينامون فرحين بانجاز المهمة
الطائرات الورقية ما عادت تمتع الأطفال
ربما لم يعد هنا…ك
أطفالاً
أنا أدرك يا فتاتي أن عبور الظلام
هي جائزة الفرد في النهار
قد يصنع أحدهم حمالة قيود ويخبرك أنها شجرة