فنان العدد

محمد الكناني

بتجريدٍ وأشكالٍ أقربُ إلى واقعٍ مثقلٍ بجراحهِ وانكساراتهِ وخيباتهِ التي هي انعكاس لرؤية مكتنزة بالألم والغضب…
حيث لا سيادة للونٍ مفضلٍ، ولا لمدرسة تشكيلية بعينها ..
انه الانهدام والغضب اللذان يرسمان بريشة محمد الكناني