المقبرة

جاسم الفضل

وسط اللبلاب المتشابك
وضوء الشمس الأصيل
والشذى
ودندنة النحل
مبارك من اضطجع ملتجئاَ
محتضنا قلب الأرض الطيبة
****
مبارك من يأتي الى البيت
سيداً مهذباً ومجهولاً
ليستريح في حضن الأم
لكن
أنصتوا
لخلايا النحل والأزهار مبتهجة للحياة
وهي تغني لي

بعيدا عن الجذور المتشابكة للأحلام
الكائن الميت منذ آماد بعيدة
يتلاشى في الضوء
****
خراب الحياة المدفون في الظلام
يحوّل نفسه ويطالب بالحاضر
والأرض الأم المقدسة ترتعد
لمشقة الولادة
****
الكنز الجميل للسلام في جوف القبر
يتأرجح بلطف كحلم في الليل

حلم الموت ليس الا دخان معتم
لما تحرقه نيران الحياة